ما هو عمر الإنسان على الأرض

 

  يقدر عمر الإنسان على الأرض بـ ( 10000 عشر آلاف سنه ) تقريبا لأن :-

سيدنا "محمد" صلي الله عليه وسلم بعث من ( 1421 سنه هجرية ) .

وسيدنا "عيسى" صلي الله عليه وسلم بعث منذ ( 2000 سنه ميلادية ) .

وسيدنا "موسى" صلي الله عليه وسلم بعث منذ ( 1221 سنه قبل الميلاد ) .

وسيدنا "إبراهيم"صلي الله عليه وسلم جاء مصر منذ ( 1490 سنه ق.م ) تقريبا لأنه نزل في أواخر حكم ( راجن ) "تحتمس" الثاني الذي أمن به هو وزوجته ( رو) "حتشبسوت"

وسيدنا "نوح" صلي الله عليه وسلم ولد منذ ( 4500 سنه ق.م ) تقريبا ، وظل يدعو قومه قرابة ( 1000 سنه ) واستقر على الأرض بعد الطوفان منذ ( 2500 سنه ق. م ) تقريبا ، لأن يوجد فترة تقدر بـ ( 1000 سنه ) سقطت من التاريخ بعد الطوفان وهى من بعد الأسرة الخامسة الذي ولد في أولها تقريبا سيدنا "نوح" صلي الله عليه وسلم .

وسيدنا "إدريس" صلي الله عليه وسلم ولد منذ ( 5000 سنه ق.م ) تقريبا لأنه أول من خط بالقلم وأول من درس علم الفلك .

فالأنبياء عموما جيناتهم الوراثية كاملة وليست ناقصة كباقي البشر لأنهم جميعا من سيدنا "أدم" عليه السلام وسيدنا "أدم" خلقة الله سبحانه وتعالي كامل متكامل .

جاء في سورة البقرة آية (31:33) وَعَلَّمَ آدَمَ الأَسْمَاءَ كُلَّهَا ثُمَّ عَرَضَهُمْ عَلَى المَلائِكَةِ فَقَالَ أَنْبِئُونِي بِأَسْمَاءِ هَؤُلاءِ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ * قَالُوا سُبْحَانَكَ لاَ عِلْمَ لَنَا إِلاَّ مَا عَلَّمْتَنَا إِنَّكَ أَنْتَ العليمُ الحَكِيمُ * قَالَ يَا آدَمُ أَنْبِئْهُم بِأَسْمَائِهِمْ فَلَمَّا أَنْبَأَهُم بِأَسْمَائِهِمْ قَالَ أَلَمْ أَقُل لَّكُمْ إِنِّي أَعْلَمُ غَيْبَ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ وَأَعْلَمُ مَا تُبْدُونَ وَمَا كُنْتُمْ تَكْتُمُونَ *

والله سبحانه وتعالي قال :- يا "أدم" كن متعلم ، فكان .

جاء في سورة يس أية (82:83) إِنَّمَا أَمْرُهُ إِذَا أَرَادَ شَيْئاً أَن يَقُولَ لَهُ كُن فيكُونُ * فَسُبْحَانَ الَّذِي بِيَدِهِ مَلَكُوتُ كُلِّ شَيْءٍ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ *  لذلك نجد "قارون" استعان بالمعلومات من سيدنا "موسى" صلي الله عليه وسلم في تحويل المواد لعنصر كامل ( خامل ) وهو الذهب .

ذكر "قارون" في سورة القصص أية (76) إِنَّ قَارُونَ كَانَ مِن قَوْمِ مُوسَى فَبَغَى عليهِمْ وَآتَيْنَاهُ مِنَ الكُنُوزِ مَا إِنَّ مَفَاتِحَهُ لَتَنُوءُ بِالْعُصْبَةِ أُوْلِي القُوَّةِ إِذْ قَالَ لَهُ قَوْمُهُ لاَ تَفْرَحْ إِنَّ اللَّهَ لاَ يُحِبُّ الفَرِحِينَ *

أما ما قيل أن جثث "آدمية" اكتشفت قبل ( 10000 سنة ) فهي دائما تذكر بشبه "آدمية" والقردة في تكوينها الجسماني قريبة جدا من جسم الإنسان ، "فالجن" كان يسكن الأرض قبل "الإنسان" وفى قول الملائكة لله سبحانه وتعالي :- 

" أَتَجْعَلُ فيهَا مَن يُفْسِدُ فيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاءَ " ، فلم يرى "الإنسان" "الجن" كي يعرف شكله وفى أي صورة أو هيئه كان فهو لا يظهر لأبن "أدم" لأن الله سبحانه وتعالي فضل ابن "أدم" على العالمين ؟ لماذا كان "الجن" سيختفي قبل نزول "أدم" عليه السلام للأرض ، ما أدرى ابن "أدم" أن "الجن" كان غير مرئي قبل نزول "أدم" عليه السلام للأرض فإن وجدت جثة شبة "آدمية" ربما كانت "لجنى" عاصي مثلا وسخط .

جاء في سوره البقرة أية (65) وَلَقَدْ عَلِمْتُمُ الَّذِينَ اعْتَدَوْا مِنكُمْ فِي السَّبْتِ فَقُلْنَا لَهُمْ كُونُوا قِرَدَةً خَاسِئِينَ *